يقول الشاعر دراسات في الشعر الحديث إصدا جديد للشاعر أحمد العمراوي

اذهب الى الأسفل

يقول الشاعر دراسات في الشعر الحديث إصدا جديد للشاعر أحمد العمراوي

مُساهمة من طرف king في الإثنين يناير 11, 2010 8:33 pm

دراسات في الشعر الحديث

عن دار الأمان للطباعة والنشر بالرباط صدر مؤخرا كتاب جديد للشاعر والناقد أحمد العمراوي اختار له عنوانا دالا هو " يقول الشاعر ، دراسات في الشعر الحديث " ، وهي دراسات مفصلة في القصيدة الحديثة من خلال قراءات في أربعة دواوين هي : شجر خفي الظل لمحمد الميموني، نبيذ لمحمد بنيس ، جدارية محمود درويش ، والحب كلب من جهنم لشارل بوكوفسكي .على ظهر الغلاف نقرأ ما يلي :





لمن يكتب الشعراء ؟ ... يبدو هذا السؤال بسيطا، إلا أن الجواب عنه يحمل احتمالات تحيل على سؤال أكبر هو : لماذا يكتب الشاعر الآن بهذه الطريقة ؟

من المؤكد أن الأنا والآخر في الشاعر لا ينفصلان، و أن الكتابة الشعرية الحديثة ستراعي الذات والآخر، وما كان يطلق عليه " الصدق الفني"، في الكتابة الشعرية سابقا، هو ما أصبح يعرف بالتجربة الذاتية للشاعر، في ارتباطها باليومي العابر للذات لا بعيدا عنها. ولكن الاختلاف سيتم في نقطة الانطلاق، وفي درجة التغليب : الكاتب أم النص، الشاعر أم القصيدة ثم الشعر أم جمهور الشعر؟
لغة الشعر أداة لقول الشعر، لتطوير الشعر، لكشف خفايا ذوات جزئية إذا جمعت حققت تواصلا شعريا أساسه الوجدان، من أجل العيش بسلام، ومن أجل ملء مناطق من الذات لا يمكن لغير الشعر أن يملأ فراغاتها . فهل نستطيع أن نزعم أن الشاعر يكتب لنفسه أولا، ولأهل لغته ثانيا، ولأهل لسانه ولكل الناس بعد ذلك ؟ ولكن ما هي نقطة البداية؟ هل هي الذات أم الآخر؟ الباث أم المتلقي؟ ما موقف قراء الشعر؟.
هذا ما يسعى هذا الكتاب للإجابة عنه من خلال دراسة تجارب مختلفة في الزمان والمكان والرؤية . محمد الميموني ومحمد بنيس من المغرب، محمود درويش من فلسطين، وشارل بوكوفسكي من الولايات المتحدة الأمريكية . دراسة مفصلة لدواوين ولقصائد ولمقاطع. الجامع هو الشعر والموجه هو محاولة تلمس الجواب عن السؤال : لماذا يكتب الشاعر بهذه الطريقة الآن ؟
يتوزع الكتاب إلى خمسة فصول أتت على الشكل التالي :
خصص الفصل الأول ل: أسئلة القصيدة المغربية الحديثة وشمل العناوين الفرعية التالية : - راهن القصيدة الحديثة – لمن يكتب الشعراء – الصوت والصائت في الشعر المغربي الحديث – قبور الشعراء : ظلمة تشع النور بالبوح – الشعر الصافي : دعوة لمعانقة الفراغ لفك الظلمة بالبوح .
الفص الثاني : الحيرة والعبور ، قراءة في ديوان : شجر خفي الظل للشاعر المغربي محمد الميموني ويشمل ما يلي : - درجة الصفر في القراءة - واجهة : أو قراءة الغلاف - الشاعر وظله - الحيرة والعبور: رحم القبر - من عنوان إلى عنوان : عبور لعبور - العابر المقيم فينا - المعجم ودلالته - أصوات النص - التشاكل ورمزية الحرف - في التناص : الأخذ وتداول المعاني .
وقد خصص جزء من هذا الفصل لدراسة تحليلية مفصلة لقصيدة : يعلو الطائر……تهوي الكلمات : اعتمدت على ما يلي : الصوت والمعنى - الحروف فارغة - التشاكل والصوت الصوفي – الوزن والمعنى - صوت نازل /صوت صاعد - فعل الإمهال وحروف العبور – المعحم - البحث عن معنى للحرف – سرقة أدبية مشروعة – نص على نصوص – تعليق .
في الفصل الثالث المخصص لديواني نبيذ لمحمد بنيس وقد عنونه المؤلف ب : الوجد وكتابة الوجه حيث شمل قسمين رئيسيين اختار لهما الجامع الكبير والمقصود به نبيذ الصادر عن دار رياض الريس، والجامع الصغير والمقصود نبيذ الصادر باللغتين العربية والفرنسية عن دار توبقال . وقد أتت أهم محاور هذه الدراسة المفصلة كما يأتي : من الجامع الصغير إلى الجامع - الكبير - قبران : قبر لجسد وقبر لجزء من جسد - هندسة الفراغ في نبيذ الكبير – فضاء العين وتشكيل المعنى – ارفعوا كؤوسكم : استعارة المقدس للمدنس – التوالي النصي في نبيذ الكبير وشمل دراسة تحليلية لكل قصائد الديوان بمقاطعه الثلاثة : ظهور لا ينتهي أطلق عليه : الخفاء ثم المقطع الثاني : لألأة تصيب الليل وعنونه ب : تجلي التجلي ، والمقطع الثالث : صوت وحده الذي اقترح له عنوانا هو : البوح العالي .
خصص الجزء الثاني من هذا القسم لديوان نبيذ الذي يشمل قصيدتين مترجمتين هما : صوت ولغة ، وقد كان الناقد قد نشر جزءا من هذا القسم بمجلة الثقافة المغربية، وقد شملت عناوين هذا المقطع تفصيلات هذه أهمها : في الجامع الصغير : الشعر الصافي أو من الشرق إلى الغرب : - في البحث عن معنى ظاهر : في لغة وفي صمت – في البحث عن معنى باطن : استعارة اللغة الصوفية بصوت معاصر – الرمزية والتأويل – استعارة القاموس الصوفي والتأويل – الشطح والوجد – الشطح والسكر – الشطح والوجد والسكر – الشطح والاتحاد .
ثم خصص الناقد قسما لتحليل مقطع شعري أطلق عليه : وجد متعدد لوجه واحد : تحليل مقطعي، ومن بين العناوين نقرأ : الوجد والوجود - الواحد والمتعدد : وجد تعدد - الوجد وكتابة الوجه : كيف نكتب وجهنا ؟ الوجد والوجه - الوجه والحجاب - الوجه والسر : كتابة أخرى ..- من الحرف إلى فيضان التخييل - في الأخذ وتداول المعاني - كأس صوفي في ليل نواسي – من الليل النواسي إلى الحقول البردوالية ( نسبة لأبي نواس ولمدينة بوردو الفرنسية ) وقد خصص قسم من هذه الدراسة لقراءات في التلقي من خلال قصيدة وحي التي شملها آخر ديوان نبيذ شملةت عينة مختلفة من المتلقين أهمهم تلاميذ مختلفو التكوين والشعب، بيّنَ من خلالها الناقد كيفية تلقي المغاربة للشعر المغربي الحديث وأثبت مدى تفاعل هؤلاء بنسبة كبيرة مع قصيدة بنيس .



القصل الرابع : خصص لدراسة معمقة لجدارية محمود درويش سبق للناقد والشاعر العمراوي أن نشر جزءا منها في جريدة الشرق الأوسط ، ثم استقبلتها أهم المواقع الإلكترونية استقبالا هاما واشتملت الدراسة المعنونة ب: الشعر المحمود: قراءة في جدارية محمود درويش، العناوين التالية : 1 ـ جدارية الاسم واللون 2 - جدارية الوجود 3- جدارية الصوت والصمت -4بين الأعلى والأسفل جدارية البرزخ 5 - في مواجهة الجدار . .


الفصل الرابع من الكتاب أتى عبارة عن دراسة لديوان الشاعروالروائي الأمريكي المتمرد شارل بوكوفسكي مع ترجمة لقصيدتين من ديوانه، وشمل تفاصيل هذه أهمها : الشاعر وتجربة الحياة – الشعر واليومي – قضية فواصل عليا Apostrophes - بوكوفسكي وشعراء جيل الغضب الأمريكي – مقاربة لعالم بوكوفسكي من خلال الديوان – ذيل مشتعل - اليومي العابر - المرأة بصيغة أخرى – الظلمة والبوح – الوقت ما أنت فيه – هاتف وأرقام وحضارة رقمية – الموت والحياة - في الترجمة وقد شملت قصيدتين هما : الحب كلب من جهنم وقصيدة : وهذا النص الأخير لماسح الأحذية .
الجزء الأخير أتى كملحق هو عبارة دراسة كان الشاعر قد شارك بها في المهرجان الشعري بمدينة شفشاون المغربية وهي قراءة بيان عنوانها : مجتمع الشعراء والأقلية الفاعلة .
يقع الكتاب في 290 صفحة من القطع الكبير وهو إضافة نوعية هامة للمكتبة النقدية في المغرب والعالم العربي . سبق للشاعر أن أصدر :
مجمع الأهواء : شعر الطبعة الأولى ،1997 فضالة المحمدية،
الطبعة الثانية 2001 دار الأمان الرباط.
يتابيع مائية: شعر، الطبعة الأولى 2003‏ دار الأمان، الرباط
الينابيع : حقيبة شعرية تشكيلية بالاشتراك مع الفنان الراحل عبد الإله بوعود ، طباعة حريرية ، 2003
ديداكتيك التربية الإسلامية : من الإبستمولوجي إلى البيداغوجي الطبعة الأولى 1999 دار الثقافة- البيضاء.
الشاعر وظله: في مفهوم الشاعر وكتابة القصيدة، دراسات. الطبعة الأولى ، 2004 ، دار الأمان الرباط .
باب الفتوح : شعر ، الطبعة الأولى ،دار الأمان الرباط 2006

avatar
king

عدد المساهمات : 24
نقاط : 72
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 01/01/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: يقول الشاعر دراسات في الشعر الحديث إصدا جديد للشاعر أحمد العمراوي

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء يناير 12, 2010 11:30 am

منتضرين عام 2010

مشكور على المواضيع الأحلى من الروعه
avatar
Admin
Admin

عدد المساهمات : 125
نقاط : 226
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 30/12/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almjrohh.dahek.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى